مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية تنظم ملتقى رؤساء اقسام تعليم اللغة العربية في الجامعات والمعاهد الأوروبية

تنظم مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية ملتقى رؤساء أقسام تعليم اللغة العربية في الجامعات والمعاهد الأوروبية، وذلك ضمن فعاليات اليوم العالمي للغة العربية الذي يقام في الـ 18 من ديسمبر القادم بمقر منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) في العاصمة الفرنسية باريس، بالاتفاق مع اليونسكو والمندوبية الدائمة للمملكة لدى المنظمة ودعمٍ ورعايةٍ من برنامج الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود لدعم اللغة العربية في اليونسكو.
ويستعرض الملتقى تجارب تلك الأقسام ومناقشة أفضل السبل التي تعزز وتسهل من تعلم اللغة العربية سواءً على مستوى الجوانب العملية والتطبيقية أو الوسائل المساعدة .
وأشارت المؤسسة إلى أن الملتقى يأتي في إطار الجهود الكبيرة التي تبذلها عبر العديد من الأنشطة والفعاليات لتعزيز اللغة العربية في المحافل الدولية، وذلك عبر المسارات التي يتبناها برنامج الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود لدعم اللغة العربية في اليونسكو، والشراكات الفاعلة في المنظمات الأممية والمؤسسات التعليمية، حيث تبنت المؤسسة برنامجاً متكاملاً تضمن إبرام اتفاقيات تعاون مع جامعات أمريكية وأوروبية وآسيوية، إضافةً إلى منظمات ثقافية وإنسانية عالمية .
وأوضحت المؤسسة بأن الملتقى يأتي دعماً للعوامل المساهمة في انتشار اللغة العربية ومواكبةً لتوجه مزيد من الجامعات والمعاهد الأوروبية بافتتاح أقسام لتدريس اللغة العربية، والمتزامن مع تزايد إقبال الطلبة على تعلمها والتخصص فيها، لافتةً إلى أن ملتقى رؤساء الأقسام العربية يمكن أن يستخلص منه العديد من البرامج التي يتم التوصل إليها من خلال مناقشاته وتوصياته بما يعزز توجهات المؤسسة ودعمها للغة العربية .
كما تفخر المؤسسة وتعتز بثقة المجتمعين المحلي والدولي في أدائها، وبما تحظى به برامجها وأنشطتها من متابعة من قطاعات عديدة، مثمنةً ما حققه برنامج الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود لدعم اللغة العربية في اليونسكو من نجاحات عبر التعاون البناء والمثمر مع اليونسكو، مؤكدةً استمرار التوسع بالبرنامج ليشمل المزيد من المناشط والفعاليات.