صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلطان : بلادنا تواصل مسيرتها التنموية بكل شموخ

رفع صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلطان بن عبد العزيز الأمين العام لمؤسسة سلطان بن عبد العزيز آل سعود الخيرية أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله – وحكومة وشعب المملكة بمناسبة اليوم الوطني.

وقال سموه في تصريح بهذه المناسبة: إن مناسبة اليوم الوطني عزيزة على كل مواطن ومواطنة نستذكر بها بكل فخر ملحمة التوحيد التي قادها المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه لتوحيد هذه البلاد وبسط الأمن لينعم كل من يعيش على هذه الأرض بالأمن والأمان.

وأضاف سموه: تحل المناسبة الـ89 لليوم الوطني هذا العام وبلادنا تواصل مسيرتها التنموية بكل شموخ نحو المستقبل الزاهر بإذن الله، وعبر مسارات رؤية المملكة 2030 التي تتكامل فيها المعطيات التنموية على كافة الأصعدة الاجتماعية والاقتصادية لتوفير العيش الكريم لحاضر ومستقبل المواطن، وفق بناء متين يؤسس للنقلة التاريخية التي تعيشها بلادنا بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ومن خلفهم شعب وفي مخلص لدينه وملكه ووطنه يعانق طموحه عنان السماء.

وأكد سمو الأمير فيصل أن بلادنا تحتل مكانة عالية ومؤثرة وتحظى بالاحترام الدولي بفضل سياساتها الواضحة والثابتة تجاه قضايا المنطقة، وهي قادرة على التعامل مع كل المستجدات بما يحقق أمنها الوطني والإقليمي وأمن المنطقة العربية والإسلامية، مشيرًا سموه إلى أن الهجمات الإرهابية التي تعرضت لها منشآت النفط مؤخرًا لن تنال من أمن ومكانة المملكة ولن تشغلها عن مشروعها التنموي الكبير، وأن هذا العمل الإجرامي هو محاولة للتأثير في أمن المملكة وعرقلة إمدادات النفط، إلا أن يد الإجرام لن تصل إلى مبتغاها، والمملكة ولله الحمد قادرة على حماية أرضها ومكتسباتها ومواجهة أي زعزعة لأمن المنطقة بكل حزم وقوة.

 

 

وأشار سموه إلى ما تشهده بلادنا من مشاريع كبرى في القدية ونيوم والبحر الأحمر وغيرها من المشاريع الاستراتيجية التي ستنقل الاقتصاد الوطني الى مراحل متقدمة في إطار تنويع مصادر الدخل، بالإضافة إلى الإصلاحات التشريعية والتنظيمية في معظم الجهات الحكومية لاسيما الخدمية منها، والتي انعكست بشكل مباشر على رفع مستوى الخدمات المقدمة للمواطن، والاهتمام والدعم الكبير الذي تجده قطاعات التعليم والصحة والإسكان وتوفير فرص العمل وهي جهود مقدرة تسير بمنهجية ناجحة تجاه تحقيق تطلعات ولاة الأمر حفظهم الله.

واختتم الأمير فيصل بن سلطان تصريحه بالدعاء بأن يديم الله على بلادنا نعمة والأمن والرخاء بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله